منوعات

مشلول يلعب الشطرنج بشريحة إيلون ماسك الدماغية

ظهر شخص يعاني من الشلل، يلعب الشطرنج في بث مباشر لشركة نيورالينك الناشئة لصناعة رقائق الدماغ المملوكة لإيلون ماسك، في تطور كبير وإنجاز غير مسبوق.

 

مريض بالشلل يلعب الشطرنج

وظهر أول مريض زرعت له شريحة وهو يستخدم عقله للعب الشطرنج عبر الإنترنت، ويظهر نولاند آربو، المريض البالغ من العمر 29 عامًا الذي أصيب جسده بالشلل بداية من أسفل الكتف بعد تعرضه لحادث أثناء الغوص، وهو يلعب الشطرنج على جهاز الكمبيوتر المحمول الخاص به، ويحرك المؤشر باستخدام شريحة “نيورالينك” خلال البث، أمس الأربعاء.

وتهدف عملية زرع الشريحة إلى تمكين الناس من التحكم في مؤشر الكمبيوتر أو لوحة المفاتيح عبر أفكارهم فقط.

شريحة إيلون ماسك

وأعلن إيلون ماسك، الشهر الماضي، عن زراعة رقاقة للشركة في دماغ آربو في يناير، وبات بوسعه التحكم في فأرة الحاسوب (الماوس) بواسطة أفكاره.

وذكر آربو في المقطع الذي تم بثه على منصة “إكس”، “تويتر” سابقا: “كانت الجراحة سهلة للغاية. سمح لي بالخروج من المستشفى في اليوم التالي حرفيًا. ولا أعاني أي إعاقات إدراكية”.

مشكلات في تشغيل الشريحة

وقال آربو عن لعبة الفيديو “سيفيلايزيشن 6”: “كنت قد فقدت الأمل في لعب تلك اللعبة، لقد منحتموني جميعا القدرة على فعل ذلك مجددًا ولعبت 8 ساعات متواصلة”.

لكنه أردف قائلا إن تجربة هذه التكنولوجيا الجديدة “ليست مثالية”، وأنهم واجهوا “بعض المشكلات”. وأضاف: “لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين فعله، لكنها غيرت حياتي بالفعل”.

وقال مدير برنامج الهندسة العصبية السابق في معاهد الصحة الوطنية الأمريكية كيب لودفيج: “لا يزال الأمر في أيامه الأولى بعد زرع الشريحة، وأمام الجانبين، (نيورالينك) والمريض، الكثير من التعلم لزيادة المعلومات حول التحكم الذي يمكن تحقيقه لأقصى حد”.

مشروع إيلون ماسك

يشار إلى أن شركة “نيورالينك” التي أسسها ماسك عام 2016 عملت طوال السنوات الماضية على تطوير شريحة يتم زرعها في أدمغة البشر لتسجيل وتحفيز نشاط الدماغ في وقت واحد.

والغرض من الرقائق هو أن تكون لها تطبيقات طبية مثل علاج إصابات الحبل الشوكي الخطيرة والاضطرابات العصبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى